زيادة الوزن أثناء الحمل

ب
Advertisements

زيادة الوزن أثناء الحمل من أكثر المشكلات التي تواجه الحامل، حيث قد يؤدي الحمل إلى حدوث تغييرات كبيرة للمرأة، حيث أن وزنها قد يزداد وذلك بسبب العديد من العوامل المختلفة، وتناول الطعام لشخصين لا يعتبر ترخيصاً لتناول الطعام مرتين أو الإفراط في تناول الطعام ويجب أن تستخدم المرأة الحامل بعض العادات الصحية لكي تتحكم في زيادة وزنها أثناء فترة الحمل ودعم صحة الطفل وكذلك تسهيل التخلص من الوزن الزائد بعد الولادة؛ فلا يوجد نظام معين يتناسب مع الجميع لأن طبيعة جسم كل امرأة تختلف عن غيرها.

لماذا يحدث زيادة في الوزن أثناء الحمل؟

زيادة الوزن أثناء الحمل

تتغير أجساد النساء أثناء فترة الحمل وذلك لضمان حصول الجنين على كل ما يكفيه من الطعام والأشياء الأخرى التي يحتاج إليها لكي يتكون ويصبح بصحة جيدة.

Advertisements

قد يؤدي الحمل إلى حدوث تغييرات كثيرة في العديد من عاداتك اليومية والتي من ضمنها كمية الطعام وكذلك أنواعه.

تبدأ التغييرات في الظهور على جسد المرأة من بداية الحمل وتزداد أكثر وأكثر مع مرور الوقت، وقد يزداد وزن العديد من النساء في الأشهر الأخيرة من الحمل مقارنة بالأشهر الأولى.

ويوجد العديد من الأسباب التي تجعل وزن المرأة يزداد أثناء فترة الحمل والتي من ضمنها الآتي:

  • الطفل نفسه يؤثر على وزن الأم ويجعلها تكتسب وزن إضافي.
  • حدوث بعض التغييرات التي تطرأ على الجسم والتي تدعم الحمل.
  • اكتساب الكثير من الدهون التي يقوم جسمك باستخدام لتخزين العناصر الغذائية الهامة من أجل الرضاعة الطبيعية.
  • زيادة حجم الثدي وذلك يعتبر وزن إضافي.
  • يزداد الوزن من الرحم المتضخم والمشيمة والسائل الأمنيوسي.
  • بالإضافة إلى زيادة الدم وسوائل الجسم.

خطورة زيادة الوزن أثناء الحمل

تعتبر زيادة الوزن أثناء فترة الحمل ليست من الأمور الجيدة، فقد تسبب للمرأة الحامل العديد من الأمراض الأخرى التي هي في غنى عنها.

من هذه الأمراض الخطيرة سكري الحمل واضطرابات ارتفاع ضغط الدم أثناء الحمل مثل حدوث تسمم الحمل.

قد يؤدي أيضاً زيادة الوزن خلال فترة الحمل إلى زيادة خطر تعرض الطفل للعديد من المشاكل الصحية، والتي من ضمنها أن يولد أكبر بكثير من المتوسط وذلك يعرف بـ عملقة الجنين.

أو قد تضطر المرأة الحامل إلى الولادة المبكرة قبل موعد الولادة الطبيعي.

قد يتسبب الوزن الزائد أيضاً في زيادة خطر احتباس الوزن بعد الولادة وزيادة خطر التعرض للإصابة بجلطات الدم في فترة ما بعد الولادة

لذلك يجب على المرأة الحامل أن تحافظ على وزنها أثناء فترة الحمل، وتعمل جاهدة على تنظيم وجباتها الغذائية.

يجب الابتعاد عن الأطعمة التي تؤدي إلى زيادة الوزن ولا تفيدها بشيء هي والجنين.

من الضروري استشارة الطبيب المختص في تحديد الحالة وتنظيم الوزن والعناصر الغذائية المفيدة طوال فترة الحمل.

حاسبة زيادة الوزن في الحمل

تتوقف معرفة ما يمكن اكتسابه من الوزن أثناء الحمل على المكان الذي بدأت فيه سواء نقص الوزن أو وزن صحي أو زيادة في الوزن أو السمنة او إذا كنتي تحملين في توأمين أو أكثر.

لذلك يجب معرفة الفئة التي تنتمي عليها وبناءًا على تلك الفئة يتم تحديد الوزن المناسب لكِ أثناء فترة الحمل وللحصول على وزن صحي وتجنب خطورة زيادة الوزن المفرط.

تعتبر حاسبة زيادة الوزن خلال فترة الحمل من الأدوات المهمة والمفيدة بشكل كبير لتقدير مقدار الوزن الذي يجب أن تكتسبه المرأة الحامل أثناء الحمل.

يمكن للحامل أن تستخدمه أسبوع بعد أسبوع لتحديد الوزن المكتسب أثناء الحمل.

شاهد أيضاً: ما هو الحمل العنقودي

كيفية استخدام حاسبة وزن الحمل؟

قد تكون النتائج تقريبية في حاسبة وزن الحمل ولكنها مهمة وسوف تستطيعي من خلالها معرفة وزنك ومعرفة ما الوزن الذي تكتسبيه طوال فترة الحمل.

ويجب اتباع بعض الخطوات البسيطة لمعرفة اكتساب الوزن الصحي وهي:

  • يجب إدخال طولك ووزنك قبل الحمل في الخانات المناسبة.
  • سوف تقوم حاسبة الوزن أثناء الحمل بتحديد مؤشر كتلة الجسم قبل الحمل بشكل تلقائي.
  • حددي أيضاً ما إذا كنتِ حامل بتوأم أم لا، لإن ذلك سوف يؤثر بشكل كبير على زيادة وزنك.
  • اختيار أسبوع الحمل.
  • تحدد حاسبة الوزن الحد الأدنى و الأقصى المسموح به في زيادة الوزن منذ بداية الحمل.

كيفية إدارة زيادة الوزن أثناء الحمل

زيادة الوزن أثناء الحمل

يعاني أكثر من نصف النساء الحوامل من زيادة الوزن والسمنة، وتعتبر المرأة بدينة إذا كان مؤشر كتلة الجسم قبل الحمل يتراوح بين 25 و29.9.

تعتبر سمينة إذا كانت مؤشر كتلة الجسم 30 أو أكثر، قد يعكس مؤشر كتلة الجسم العلاقة بين الطول والوزن والذي يعتبر تقدير لدهون الجسم.

إذا أردتِ اتباع نظام غذائي لإنقاص الوزن في الحمل بالتأكيد ليس هو الوقت المناسب لذلك.

Advertisements

حيث إن تقييد تناول الطعام والامتناع عن تناول بعض الأطعمة المفيدة قد يشكل خطر كبير على المرأة الحامل وعلى الجنين الذي ينمو.

في ذلك الوقت قد يتكون الجنين ويحتاج إلى جميع العناصر الغذائية التي تتناولها الأم في غذائها.

قد تفقد العديد من النساء الوزن في الأشهر الثلاثة الأولى وذلك بسبب غثيان الصباح الذي يتسبب في تقليل الشهية ويمكن أن يسبب القيء في فقدان السعرات الحرارية،

ولكن برغم ذلك سوف يحصل الجنين على جميع السعرات الحرارية اللازمة والتي يحتاج إليها.

النساء ذوات الوزن الزائد لديهم احتياطي إضافي من السعرات الحرارية في الدهون المخزنة.

لذلك عند فقدان بعض الوزن في الشهور الثلاثة الأولى ليس هناك أي مشاكل أو خطورة على نمو الجنين.

ولكن الأمر الذي قد يسبب بعض المشاكل هو أن تفقد المرأة الحامل وزنها عن عمد، هي بذلك تقلل السعرات الحرارية.

وبالتالي سوف تحد من العناصر الغذائية، فمن غير المقبول إتباع نظام غذائي لإنقاص الوزن أثناء فترة الحمل لأن ذلك قد يؤثر على صحة الجنين.

ولكن يجب تناول طعام صحي يحتوي على جميع العناصر الغذائية التي يحتاج إليها طفلك، وحتى لا يضعف جسدك بعد الولادة.

ذلك للحد أيضاً من خطر مشاكل الحمل مثل داء السكري الحملي أو تسمم الحمل.

ممارسة وتناول الأطعمة المفيدة والصحية تساعد الحامل بشكل إيجابي على تنظيم الوزن والحماية من الأمراض الشائعة في الحمل ومد طفلك بجميع ما يحتاجه من الفيتامينات منها فيتامين سي والكالسيوم.

Advertisements

بالإضافة إلى شعور المرأة الحامل بالراحة أثناء فترة الحمل وبعده.

ويوجد العديد من التمارين التي تعرف بتمارين الحمل ولكن لا تبدئي أي نظام للتمارين الرياضية دون الرجوع إلى الطبيب المختص.

حيث يمكنك التمتع بممارسة المشي والسباحة والتمارين الرياضية الأخرى والتي قد ينصحك بها طبيبك.

زيادة الوزن في الحمل ونوع الجنين

قد نجد أن النساء اللواتي يحملن بجنين ذكر تزداد زيادة كبيرة في الوزن عن النساء اللائي لديهن جنين أنثى.

تشير بعض الدراسات إلى وجود تفاعل جيني بين نوع الجنين وزيادة وزن الأم أثناء فترة الحمل.

وقد يعود ذلك الأمر أيضاً إلى أن الجنين الذكر يفرز هرمونات الذكورة في جسم الأم.

وذلك يؤدي إلى زيادة كمية المياه المخزنة في الجسم مما يتسبب في زيادة وزن الأم أثناء الحمل.

شاهد أيضًا: الحمل الضعيف أسبابه وعلاجه

عدم زيادة وزن الحامل

كما ذكرنا أن الوزن الزائد في الحمل قد يؤدي إلى العديد من المشاكل الصحية، ولكن لا يعني ذلك ألا تكتسب الحامل وزن كافي خلال فترة الحمل.

لإن ذلك سوف يعرضها هي والجنين لمشاكل عديدة، حيث إن الأطفال الذين تكتسب أمهاتهم وزن ضئيل أثناء فترة الحمل هم أكثر عرضة للتلف ومن المخاطر التي قد يتعرض لها الجنين:

  • أن يولد الطفل قبل موعده.
  • أو التعرض لمشاكل في الرضاعة الطبيعية.
  • فقدان معالم النمو.

وفي النهاية، سوف يقوم الطبيب المختص بمتابعة وزنك باستمرار، ويقدم لكِ العديد من النصائح الغذائية أثناء فترة الحمل، للحفاظ على وزنك أثناء فترة الحمل، وقد يقدم بعض النصائح لزيادة السعرات الحرارية أو تقليصها حسب حالة المرأة الحامل.

Advertisements

للمزيد من المعلومات الطبية يمكنك زيارة مدونة  د. أبو نبعة

You may also like