فيتامين سي ما بين الفوائد والأضرار تعرف عليها اليوم

ب
Advertisements

يأتي فيتامين سي في مقدمة السباق المشتعل على تناول المكملات الغذائية والفيتامينات التي تهدف إلى تعزيز جهاز المناعة بالجسم ضد جانحة كورونا التي يتعرض لها العالم اليوم.

ومنذ أن هنالك مئات الأسئلة التي تجول بالخاطر عن أفضل المكملات الغذائية التي يمكن أن تحميك من هذا الخطر إلى حين التوصل إلى علاج فعال.

لذلك اليوم نوفر دليل شامل عن فيتامين سي الذي يعد واحد من الفيتامينات الرئيسية التي عليك التأكد من توجدها في نظامك الغذائي كل يوم.

Advertisements

لكن هذا لا يقلل من أهمية أي نوع فيتامين أخر سواء فيتامين 12 الفعال في حماية الجهاز العصبي، أو كذلك فيتامين د الذي يحافظ على صحة العظام.

ويسري الحال على كل أنواع الفيتامينات الأخرى التي تجعل الجسم صحياً معافى من الأمراض المختلفة.

نبذة عن فيتامين سي

بالبداية عليك معرفة أن هنالك مسميات عديدة لهذا الفيتامين منها فيتامين ج أو حمض الأسكوربيك “Ascorbic asid” ولكن أشهرهم وأكثرهم تداولاً هو فيتامين C.

لكن جميهم يعود إلى نفس النوع من الفيتامينات المصنفة بأنها قابلة للذوبان بالماء، إذ أنه متواجد في شكل بلورات منها البيضاء وأخرى الصفراء.

هذا مع العلم أن الجسم غير قادر على إنتاج مثل هذا النوع من الفيتامينات، لذلك هنالك حاجة للحصول عليه من عدة مصادر طبيعية مختلفة تحقق الكفاية للجسم بشكل يومي منه.

سواء كانت تلك المصادر عبر تناول الأطعمة مثل الخضروات والفاكهة، أو بتناول المكملات الغذائية الغنية بفيتامين C.

وظائف فيتامين C بجسم الإنسان

يأتي فيتامين ج ليساعد جسم الإنسان في عدد كبير من الوظائف المختلفة التي تجعله صحياً، وتتمثل أبرز تلك الوظائف في التالي:

  • يعمل بفعالية على إنتاج الكولاجين المكونة للعظام.
  • جنباً إلى جنب مع إنتاج بعض الناقلات العصبية.
  • بالتالي تجده أحد العناصر الأساسية في صناعة الأنسجة الضامة وهي تلك التي تساهم في سرعة التئام الجروح.
  • كما أنه يساهم في إنتاج ل-كارنتين l-Carnitine فيما يجعلها يشترك في عملية الأيض والتمثيل الغذائي للبروتينات.
  • كذلك يعتبر من مضادات الأكسدة الفسيولوجية التي لها فعالية في تأخير أو منه تطور بعرض الأمراض السرطانية وأمراض الأوعية الدموية والقلب المختلفة.
  • من أشهر وظائفه ما يقوم بتعزيزه من نظام المناعة في جسم الإنسان.
  • في بعض الحالات يساعد فيتامين سي في تقليل الكوليسترول المتراكم بالكلى، كما يقلل من الدهون الثلاثية والكوليسترول السيء.
  • له دور فعال في امتصاص الحديد المتواجد بالأطعمة النباتية.
  • يمتلك فعالية في تأخير أو منع تكون المياه البيضاء على العين.
  • يمكن أن يساهم في علاج مرض السكري، عبر المحافظة على مستوي السكر الطبيعي في الجسم.
  • له دور فعال في التنحيف وخفض الوزن.
  • كما قد يقلل من نسب الرصاص المتواجدة بالجسم ويحد من خطر التسمم الناتج عن أي زيادة به.
  • من وظائفه الفعالة أنه يُزيد من صحة الشعر ويعطيه المزيد من اللمعان ويقلل كذلك من تساقطه.

"فوائد

فوائد فيتامين C بجسم الإنسان

هنالك عدد كبير من الفوائد الرائعة التي تحصل عليها من تناول فيتامين سي سواء كان في شكل مكملات غذائية أو الحصول على الكمية التي يحتاج إليها الجسم منه.

وتمثلت أبرز تلك الفوائد في التالي:

  • يساهم في التخفيف من نزلات البرد:

أحد أبرز فوائده المشهورة هي كونه فعال في تخفيف نزلات البرد، حيث يساعد في التقليل من مدة المرض بسبب دوره القائم على تعزيز جهاز المناعة.

وهنالك عدد من الدراسات المختلفة التي أجريت على مدار السنوات لإثبات ذلك منها ما نُشر عام 2017م.

وجاء بها أن تناول ما يتراوح من 6-8غرام من فيتامين C بشكل يومي لها دور في تقليل مدة نزلات البرد كما تخفف من الأعراض المصاحبة لها.

  • يقلل خطر الإصابة بمرض “إعتام عدسة العين”:

تنوعت الدراسات والأبحاث التي أثبتت مدى فعالية فيتامين ج في التقليل أو منع تطور مرض إعتام عدسة العين “Nuclear cataract’.

وهو أحد الأمراض التي تصيب بشكل أكبر كبار السن حيث تظهر مياه بيضاء في العين.

ولكن من خلال استهلاك معدلات مناسبة من الخضراوات والفواكه التي تحتوي على هذا الفيتامين يمكن الحد من خطر الإصابة بهذا المرض.

  • يقلل من خطر الإصابة بالأورام الدماغية:

إذا ما زادت نسبة في فيتامين سي وفقاً لحد المسموح به يمكن أن يساهم هذا في التقليل من خطر الإصابة بعدد من الأورام الدماغية منها “الورم الدبقي Glioma” بما يصل إلى 14%.

  • يقلل من خطر الإصابة بالأورام السرطانية:

مؤكد أن اتباع نظام غذائي صحي غني بمختلف أنواع الفيتامينات والعناصر متضمناً في ذلك فيتامين سي يمكن أن يساعد في الحد من الإصابة بالسرطان كما قد يقلل من الأعراض المصاحبة له.

  • يساعد في تقليل الآلام:

بسبب كونه يحتوي على العوامل المضادة للأكسدة تراه فعال للغاية في تخفيف الآلام التي يشعر به البعض سواء بعد العمليات الجراحية أو في مختلف الحالات الصحية.

Advertisements

لذلك يمكن الاعتماد على تناول نحو 500 مليغرام يومياً من فيتامين سي حتى تقل حاجتك المعتادة من المسكنات.

  • يُحسن من ضغط الدم بالجسم:

أجرى عدد من العلماء في جامعة جونز هوبكنز أبحاث تثبت مدى فعالية تناول فيتامين ج في خفض ضغط الدم المرتفع بالأوعية الدموية.

حيث من الأفضل تناول جرعات عالية بمعدل 500 مليغرام يومياً.

وهذا ما يساعد في إدرار البول بصورة أفضل لذا يتم التخلص من السوائل الزائدة حتى يقل ضغط الدم حتى لو بقدر ضئيل.

  • يساعد في مكافحة عدم انتظام ضربات القلب:

هنالك ما يؤكد أن تناول فيتامين ج يساعد في الحد من خطر الإصابة بالرجفان الأذيني “Atrial Fibrillation” والذي يتسبب في أمراض قلب عديدة نتيجة لعدم انتظام ضربات القلب.

مصادر فيتامين سي الطبيعية

بالنظر إلى أن فيتامين C واحد من أنواع الفيتامينات القابلة للذوبان في الماء، تجد أنها لا تخزن في جسم الإنسان بل يتم طردها في صورة بول.

بالتالي من المهم تناول كميات يومية مناسبة منه لتحقيق الاستفادة الكاملة مما يمكن أن يقدمه من فوائد للجسم.

مع العلم أنه متواجد في الفواكه والخضروات بنسبة مختلفة، ولكن من المهم تناولها طازجة أي دون طبخ أو إضافة الماء إليها حتى لا يتحطم الفيتامين أو يفقد جزء من فوائده.

هكذا يمكنك الاستمتاع بفوائده إّذا اعتمدت على تناول فيتامين سي من المصادر التالية:

  • الفلفل الأحمر: حيث أن كل 45غرام منه يمكن أن يمد الجسم بـ64.7 مليغرام من فيتامين C أي نحو 72% من الكمية الموصي بها يومياً.
  • الجوافة: هي مصدر لعدد كبير من المعادن والألياف الغذائية مثل الزنك والصوديوم، كما أنها مصدر لفيتامينات عدة منها فيتامين سي وفيتامين هـ وفيتامين أ.
  • الفلفل الحلو: يمكنه تزويد الجسم بـ95 مليغرام من فيتامين ج أي بمعدل 8% من الكمية الموصي بها يومياً.
  • الكشمش الأسود: بحصولك على 100 غرام منه يحصل جسم على 181 مليغرام من فيتامين ج أي 201% من الكمية الموصي بها.
  • الفراولة: يمكنك تناول حتى 166 فرام منها لتحصل على 97.6 مليغرام من فيتامين ج الذي يمتصه الجسم.
  • البرتقال: أحد أفضل الفاكهة الغنية بفيتامين C وفيتامين ب1 وعدد أخر من مضادات الأكسدة والألياف الغذائية التي تعزز من الجهاز الهضمي.
  • الليمون: يحظى على أعلى معدل من فيتامين سي حيث أن كل 58 غرام منه تزود جسم الإنسان بـ30 مليغرام من الفيتامين فيما يعزز من جهاز المناعة والصحة.

أين يتواجد فيتامين سي؟

Advertisements

كذلك هنالك مصادر أخرى عديدة له منها التالي:

  • الزعتر.
  • البقدونس.
  • الكرنب.
  • السبانخ.
  • البروكلي.
  • الكيوي.
  • الطماطم.
  • البطاطا الحلوة.
  • القرنبيط.
  • اليوسفي.
  • المانجا.
  • الشمام.
  • البطيخ.

هذا ويتواجد كذلك في صورة أقرص أو كبسولات فوارة يمكن إضافتها إلى المياه، وفي شكل مكمل غذائي أو حقن وغيرها من الأشكال المتنوعة.

لكن تبقي المصادر الطبيعية أفضل بفضل تنوعها واحتواء كلاً منها على عدد مختلف من الفيتامينات والمعادن في نفس الوقت.

الكمية الموصي بها من فيتامين سي

هنالك دائماً تأثيرات متفاوتة لكل ما تتناوله حتى إن كانت الفيتامينات التي يحتاج إليها الجسم بشكل يومي.

حيث أنه إذا تم تناولها بشكل مفرط قد تتسبب في أضرار وأمراض عدة، ويسرى الحال على نقص تناول تلك الفيتامينات.

بالتالي لابد من معرفة الكميات اليومية التي يحتاج إليها الجسم مع الأخذ في الاعتبار أنها مختلفة باختلاف المراحل العمرية، وتأتي الكميات المطلوبة من فيتامين سي بالشكل التالي:

  • للرضع من عمر اليوم حتى 6 أشهر يوصي بتناول 40 مليغرام يومياً.
  • للرضع من 7-12 شهر يوصي بتناول 50 مليغرام يومياً.
  • للأطفال من 1-3 سنوات يوصي بتناول 15 مليغرام يومياً.
  • للأطفال من 4-8 سنوات يوصي بتناول 25 مليغرام منه يومياً.
  • والأطفال من 9-13 سنة يوصي بتناول 45 مليغرام منه يومياً.
  • الذكور من سن 14-18 سنة يوصي بتناول 75 مليغرام منه يومياً.
  • للإناث من سن 14-18 سنة يوصي بتناول 65 مليغرام منه يومياً.
  • للحوامل يوصي بتناول 80 مليغرام من فيتامين C يومياً.
  • للمرضعات يوصي بتناول 120 مليغرام من فيتامين C يومياً.
  • للنساء من 19 سنة فيما أكثر يوصي بتناول 75 مليغرام يومياً.
  • للرجال من 19 سنة فيما أكثر يوصي بتناول 90 مليغرام يومياً.

"نقص

نقص فيتامين ج

نظراً إلى أن الفئة العظمى من الفاكهة والخضروات تحتوي على فيتامين C تجد أنه من النادر أن يصاب الإنسان بنقص به.

إلا أن الأمر يتغير بالنسبة للمدخنين على نحو خاص، حيث يقوم النيكوتين المتواجد في السجائر بتقليل قدرة الجسم على امتصاص الكميات التي يحتاج إليها من الفيتامين.

أعراض نقص فيتامين C

لذلك تنتشر حالات نقص فيتامين سي بصور أكبر من المدخنين وتسبب في عدد من المشاكل الصحية المختلفة التي تظهر في صورة بعض الأعراض، من بينها:

  • قلة في البول.
  • شحوب واضح بالبشرة مع جفاف وتقشر.
  • ارتفاع في ضغط الدم.
  • جفاف بالشعر.
  • ضعف بالعظام مع ألم في المفاصل.
  • ضعف بالمناعة.
  • تعكر بالمزاج.
  • الإصابة بفقر الدم.
  • الإصابة ببعض التشنجات العضلية.
  • الشعور بالإجهاد.
  • السكتة الدماغية.
  • نزيف بالأنف.

مخاطر الإفراط في تناول فيتامين سي

يمكن لجسم الإنسان استهلاك من 200 إلى 250 مليغرام من فيتامين C يومياً، حيث يأخذ الكمية التي يحتاج إليها ويتم التخلص من الزائد في صورة بول.

Advertisements

على صعيد أخر إذا تناولت كميات كبيرة من فيتامين ج وخاصة من في صورة مكملات غذائية مركزة تتناولها بالفم بجرعات تتجاوز 2000 مليغرام يومياً؛ قد يتسبب هذا في حدوث مضاعفات خطرة منها:

  • حرقة في المعدة.
  • الأرق.
  • الصداع.
  • التهاب بالمريء.
  • انسداد الأمعاء.
  • تشنجات بالمعدة.
  • الإسهال.
  • الإرهاق.
  • القيء.
  • النعاس.
  • والأسوء أن يتسبب هذا في تكون حصوات بالكلى مع الاستخدام الطويل بجرعات كبيرة منه.

You may also like